أحدث الاخبار

خلافات داخل الأجنحة السياسية الإيرانية بخصوص دعم الكاظمي

انتعاش العلاقات الإيرانية العراقية على أعلى مستوى من التعاون المشترك. هذا ما ظهر في العلن خلال زيارة الكاظمي إلى طهران. لكن ما يدور خلف الكواليس يشير إلى خلافات داخل الأجنحة السياسية الإيرانية بخصوص دعم الكاظمي. فالجناح الأقوى وصاحب التأثير المتمثل بالحرس الثوري؛ يرفض تجديد الولاية الثانية. أما الأجنحة الإصلاحية المقربة من التيارات الإصلاحية لإيران فهي تميل أكثر للكاظمي. وتبقى النظرة العامة لدى الإيرانيين حول شخص الكاظمي؛ نظرة شك وريبة؛ خاصة مع تجدد الولاية الثانية؛ فهم يتوقعون تغيير سلوك الكاظمي وانحرافه من العلاقات المتوازنة باتجاه العلاقات مع الغرب حصرا.